IMG 9736

نظمت كلية الآداب في جامعة اليرموك أسبوعا للغات التركية، والفرنسية، والألمانية، والصينية، والاسبانية، حيث تم تخصيص يوما خاصة بكل لغة للحديث عنها وعقد الأنشطة والفعاليات الثقافية المتعلقة بها.

وضمن فعاليات يوم اللغة التركية نظم قسم اللغات السامية والشرقية في كلية الآداب معرضا فنيا بالتعاون مع السفارة التركية في عمان ومعهد يونس إمره التركي في عمان، تضمن عرضا للمنمنمات للفنانة التركية عايشة نور، وصورا للأردن في الأرشيف العثماني.

وقال عميد كلية الآداب الدكتور موسى ربابعة انه عندما نتكلم عن اللغة التركية فإننا نتحدث عن التقارب الروحي قبل التقارب الجغرافي بين الأردن وتركيا، فاللغة التركية تعد مفتاحا هاما للتواصل بين البلدين، لافتا إلى أن اليرموك حرصت على انشاء برنامج في اللغة التركية يمنح درجة البكالوريوس، والعمل على دعم وتطوير البرنامج بالتعاون مع السفارة التركية في عمان لطرح برنامج الماجستير في اللغة التركية العام الجامعي المقبل، بالإضافة إلى طرح مساقات اختيارية لتعليم اللغة التركية كمهارة للتواصل ضمن متطلبات الجامعة الاختيارية، وذلك ضمن سعي الجامعة لتزويد طلبتها بالمهارات اللغوية والخبرات العلمية التي تؤهلهم للمنافسة في سوق العمل المحلي والدولي.

وتحدثت الفنانة عايشة نور حول فن المنمنمات التي تعني التصغير باللغة التركية والتلوين باللون الأحمر، وهي صورة مزخرفة في مخطوط، وقد اشتهرت بها المخطوطات البيزنطية والفارسية والعثمانية، وتم استخدامه لتصوير بعد الأحداث في التاريخ التركي بأسلوب بسيط، كما تحدث مدير معهد يونس إمره جنكيز اوروغلو حول صور الأردن في التاريخ العثماني.

وتضمنت فعاليات اليوم أيضا فقرات طلابية متنوعة حيث القى بعض الطلبة قصائد شعرية باللغة التركية، وغناء وعزف موسيقى، وعرض تجربة طالبتين شاركتا ضمن برنامج التبادل الطلابي ايرازموس بلس.

وحضر فعاليات اليوم عدد من أعضاء الهيئة التدريسية وطلبة الجامعة.

IMG 9757

0
0
0
s2sdefault