مركز الاخبار

neotn11

التقى رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي، مديرة مركز الآثار البريطاني لدراسات بلاد الشام كارول بالمر، رافقها مساعد مدير المركز اندريا زيربيني، حيث تم بحث إمكانية مشاركة اليرموك في مشروع "الإرث الثقافي والتنمية المستدامة في الأردن" المدعوم من صندوق نيوتن – خالدي.

وأكد كفافي في بداية اللقاء حرص أساتذة اليرموك وباحثيها للمشاركة في المشاريع العلمية في مختلف المجالات خاصة تلك المدعومة من جهات دولية حيث أنها توفر قاعدة واسعة للبحث العلمي والاطلاع على تجارب مختلف الدول في حقول العلوم المتنوعة، مشيرا إلى استعداد اليرموك ممثلة بكلية الآثار للمشاركة في مشروع "الإرث الثقافي والتنمية المستدامة في الأردن" بموجب الشروط التي سيتم الاتفاق عليها بين الجانبين.

وقال كفافي إن هذا المشروع يعتبر هاما جدا نظرا إلى أنه يجمع الباحثين والمختصين من مختلف الجامعات الأردنية والبريطانية للبحث في الإرث الثقافي في الأردن ودوره في التنمية المستدامة وتحفيز التنمية  الاقتصادية والاجتماعية للأردنيين.

بدورها أكدت بالمر حرص المركز على استقطاب الباحثين المتميزين للمشاركة في هذا المشروع حيث تعتبر كلية الآثار باليرموك خير شريك في هذا المشروع لما تضمه من كفاءات علمية متميزة في مجال البحث في  الإرث الثقافي الأردني، موضحة أن المشروع يسعى لجمع الباحثين والمهتمين في هذا المجال سواء من الأكاديميين أو العاملين في المتاحف، أو المؤسسات والجمعيات الثقافية والتراثية، أو المؤسسات المجتمعية مما يشكل فريقا بحثيا متكاملا قادرا على تنفيذ مشروع متميز يتضمن إعادة كتابة التاريخ الأردني من خلال تحليل المخطوطات والوثائق التاريخية والمكتشفات الأثرية، واستخدام التكنولوجيا في تفسير وعرض وترميم الإرث الثقافي، وعلاقة الإرث الثقافي في تحقيق النمو المستدام، والمتاحف والمشاركة المجتمعية.

وحضر اللقاء نائب رئيس الجامعة للشؤون الطلابية الدكتور فواز عبدالحق، وعميد كلية الآثار الدكتور هاني الهياجنة، ومديرا العلاقات والمشاريع الدولية، والعلاقات العامة والإعلام، الدكتور موفق العتوم، ومخلص العبيني.

 

0
0
0
s2sdefault

tafagod7aq

تفقد نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الطلابية والاتصال الخارجي الدكتور فواز عبدالحق إجراءات قبول الطلبة المستجدين الذين قبلوا للعام الجامعي الحالي 2018/2019 في مختلف التخصصات العلمية، وذلك في مبنى الخوارزمي بالجامعة، حيث اطلع خلال جولته على إجراءات عقد امتحانات المستوى في مساقات اللغة العربية، واللغة الإنجليزية، والحاسوب.

ودعا عبدالحق العاملين في مختلف دوائر ووحدات الجامعة الى ضرورة توفير كافة الإجراءات الإدارية والفنية اللازمة لتسيير عملية قبول وتسجيل الطلبة المستجدين بكل يسر وسهولة، وتذليل اي صعوبة تواجههم، مؤكدا أن اليرموك تولي طلبتها جُل اهتمامها وتحرص على تزويدهم بمختلف العلوم والمهارات التي تمكنهم من التميز في مجال تخصصهم.

وثمن الدور الفاعل الذي تقوم به عمادة شؤون الطلبة ودائرة القبول والتسجيل خلال فترة قبول وتسجيل الطلبة المستجدين وسعيهم الدائم لاتخاذ الإجراءات التي من شانها تسهيل وتسريع هذه العملية على الطلبة، مشيدا بالجهود التي بذلها اتحاد طلبة الجامعة من خلال اللجان الارشادية التي استقبلت الطلبة المستجدين وعملت على مساعدتهم وتعريفهم على مختلف الكليات التي يضمها الحرم الجامعي، والتعليمات والأنظمة المعمول بها بالجامعة.

ورافق نائب الرئيس خلال جولته التفقدية، عميدة شؤون الطلبة الدكتورة أمل نصير، وعدد من المسؤولين في الجامعة.

tafagod7aq2

0
0
0
s2sdefault

a3lamjaded

قرر رئيس جامعة اليرموك الدكتور زيدان كفافي تعيين أعضاء مجلس الجامعة على النحو الآتي: مستشار رئيس الجامعة لشؤون الموارد البشرية وتطوير الأداء مدير دائرة الموارد البشرية الدكتور عبدالحليم الشياب، ومدير دائرة الشؤون القانونية الدكتور لافي درادكة، ومدير دائرة القبول والتسجيل السيد عماد غصاب ممثلين لمدراء الوحدات الأكاديمية والفنية والإدارية في الجامعة، بالإضافة إلى عميد كلية الآداب الدكتور محمد بني دومي، وعميد كلية العلوم الدكتور نهاد يوسف، وعميد كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية الدكتورة منى المولا.

كما قرر تعيين رئيس مجلس اتحاد الطلبة حمزة الزعبي، والطالب مراد أبو قمر من كلية الطب ممثلين لطلبة الجامعة.

0
0
0
s2sdefault

ashark

  شاركت عميدة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك الدكتورة أمل نصير في حفل تخريج طلبة برنامج القيادات الشبابية" أنا أشارك" والذي أقيم في جاليري رأس العين بالعاصمة عمان، تحت رعاية أمين عام وزارة الشباب الدكتور ثابت النابلسي وبحضور ممثلين عن مختلف مؤسسات المجتمع المدني.

  وذكرت نصير أن عدد الطلبة الخريجين بلغ 341 طالباً من اثنتين وعشرين جامعة أردنية، مشيرة إلى أن البرنامج الذي يقوم على إدارته المعهد الديمقراطي الوطني ويُنفذ  بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية "USAID" يعتبر من البرامج الرائدة على مستوى المملكة حيث يتيح للطلبة فرصة تعلم جملة من المهارات المتنوعة كالتدرب على تخطيط الحملات ومهارات الاتصال وتطوير الرسائل ومهارات وسائل الإعلام الاجتماعية حيث يقوم الطلبة بالتشارك فيما بينهم لبناء حملاتهم والتواصل مع مختلف صانعي القرار ودعوة أعضاء البرلمان إلى دعم مثل هذه الحملات.

   وقالت إن طلبة اليرموك قد تميزوا كما هي عادتهم بإطلاق حملتين كسب تأييد والتي تهدف للحد من ظاهرة زواج القاصرات وتحت مسمى "بنت "15"، حيث تم اختيار طلبة حملة بنت 15 من جامعة اليرموك من بين 27 حملة من مختلف الجامعات الأردنية لتقديم مسرحية  عكس خلالها الطلبة رسالتهم وأهدافهم  كما قاموا بعرض ملخص عن انجازاتهم وفعالياتهم خلال العام الجامعي المذكور، فيما كانت الحملة الثانية  تحت مسمى" ميل على صمد" والتي هدفت لإعادة تأهيل قرية صمد الأثرية في محافظة اربد.

   وأضافت نصير أن عدد الطلبة الذين تخرجوا من هذا البرنامج منذ العام 2012 بلغ 2000 طالباً نظراً للإقبال الشديد عليه من قبل الطلبة الذين يجدون فيه مجالاً واسعاً لبناء قدراتهم وتنمية مهاراتهم المختلفة والتي تشكل فيما بعد مفردات رئيسة في سيرتهم الذاتية التي تتيح لهم تحقيق تنافسية عالية بين أقرانهم الطلبة حينما يتخرجون من الجامعة وينتقلون إلى سوق العمل.

وتم خلال الحفل مناقشة الطلبة لحملاتهم التي بلغت نحو سبعة وعشرون حملة قام بها الطلبة من مختلف الجامعات المشاركة، والتي ركزت بمضامينها على عدة قضايا كتقديم المساعدة للمناطق المهمشة والاهتمام بقضايا المرأة والفتيات والمطالبة بزيادة نسبة مشاركة الشباب في الحياة العامة.

ashark2

 

 

0
0
0
s2sdefault

tamayoz1

وقعت في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اتفاقية التعاون بين مركز التميز في الخدمات المكتبية للجامعات الأردنية الرسمية وصندوق دعم البحث العلمي والابتكار، حيث وقع الاتفاقية الأمين العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عاهد الوهادنة، ورئيس مجلس إدارة المركز الدكتور أحمد العجلوني.

ونصت الاتفاقية على أن يقدم الصندوق دعما ماليا مقداره مليون ونصف دينار أردني لمدة ثلاث سنوات بواقع خمسمائة الف دينار لكل عام 2018 و 2019 و2020، بحيث يقوم المركز باستخدام المبلغ لتغطية اشتراكات الجامعات الأردنية الرسمية في قواعد البيانات العالمية.

وقال الوهادنة إن توقيع هذه الاتفاقية جاء انسجاماً مع توجه الوزارة لتخفيف العبء المالي على الجامعات الاردنية الرسمية، ومساعدتها في تأمين مصادر المعلومات للاساتذة والدارسين والباحثين في الجامعات الاردنية الأمر الذي من شأنه أن يسهل عملية البحث العلمي في الجامعات نوعا وكما.

من جانبه بين العجلوني أهمية هذا الدعم للمركز بحيث سيقوم بالإشتراك في افضل قواعد البيانات العالمية، وتنفيذ  ورش عمل تدريبية للأساتذة في الجامعات الرسمية لتحقيق الاستفادة من خبرات ناشري هذه القواعد.

وثمن هذا الدعم الحكومي  ممثلا بمجلس الوزراء الذي أقر هذا الدعم، كما قدم الشكر لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي وصندوق البحث العلمي لما قدموه من  دعم ومساندة للمركز منذ انشائه.

وحضر توقيع الاتفاقية عدد من المسؤولين في الوزارة ومدير مركز التميز السيد عوض العثامنة.

tamayoz

0
0
0
s2sdefault